wrapper

أخبار هامة

في إطار تنشيط علاقات الأعمال و تطوير فرص الإستثمار بين الجزائر و المملكة المتحدة لاسيما بعد خروج هذه الأخيرة من الإتحاد الأوربي، نظمت الوكالة "ألجكس" بالتعاون مع المجلس الجزائري البريطاني للأعمال (UKABC) ، و بمشاركة سفارة بريطانيا العظمى بالجزائر، ملتقى إعلاميا تحت عنوان : "سوق المملكة المتحدة : آفاق ما بعد البريكسيت و فرص التصدير".

 و قد جرت فعاليات هذا الملتقى يوم الأربعاء 17 ماي 2017 بمقر "ألجكس" ، و شهد مشاركة معتبرة للعديد من المؤسسات الجزائرية تمثل مختلف قطاعات النشاطات و كذا ممثلين عن وزرات و مؤسسات و هيئات و جمعيات مهنية.
و قد أظهرت هذه المشاركة الكبيرة للمؤسسات اهتمامها بهذه المبادرة التي سمحت لهم بـ :

  -  التعرف أكثر على خصائص السوق البريطانية بعد البريكسيت ، و كذا الفرص التي تتيحها للمنتجات الجزائرية ؛
  - ترقية الشراكة التجارية و الصناعية بين المملكة المتحدة و الجزائر ؛
  - رفع نسبة التدفق التجاري و الإستثماري بين المملكة المتحدة و الجزائر ؛
  - إنشاء شبكة أعمال بين البلدين.

و قد ترأس السيد شيتي شفيق ، المدير العام للوكالة "ألجكس" هذا اليوم ، بحضور كل من ممثلة عن السفارة المملكة المتحدة بالجزائر السيدة جاكي مولان ، و السيد عصماني (مدير المجلس الجزائري البريطاني للأعمال ــ UKABC) ، و السيد زموشي (عضو في UKABC) و السيد حلوب (فرتكس بيزنس سانتر) و السيد خان (الرئيس المدير العام لجي.إي.أس إنجينيرينغ).

و بعد كلمته الترحيبية و شكر المدعوين ، ذكر المدير العام للوكالة "ألجكس" الحضور بالهدف الرئيسي لهذا اللقاء مشددا  على ضعف المبادلات التجارية الجزائرية البريطانية ، والتي لا تعكس الإمكانيات الإقتصادية للبلدين.

و من جهته ، أشار السيد بن هزيل ، المدير العام للتجارة الخارجية بوزارة التجارة أن المملكة المتحدة تعد بلدا ذو مكانة متميزة بالنسبة للمتعاملين الإقتصاديين الجزائريين ، و يتعين من خلال هذا اليوم الإعلامي التفكير في سبل و وسائل لتوسيع دائرة التعاون الإقتصادي و التجاري بين المتعاملين الاقتصاديين للبلدين.

أما السيدة مولان (ملحق تجاري بسفارة المملكة المتحدة بالجزائر) ، فبعد شكرها للقائمين على هذه المبادرة ، أبدت أسفها على النسبة الضعيفة للصادرات الجزائرية نحو السوق البريطانية ، و أعربت عن رغبتها في تطوير شراكة مثمرة بين المتعاملين الإقتصاديين للبلدين.
و تلت السيدة مولان كلمتها بتقديم طرح حول سوق المملكة المتحدة ، و التي ضمنتها المحاور التالية :

  - مناخ الأعمال في بريطانيا ، مع عرض للمؤشرات الإقتصادية للبلد ؛
  - الجاذبية السوقية للمملكة المتحدة ؛
  - مزايا التموقع و الإستثمار في المملكة المتحدة ؛
  - القطاعات الإستراتيجية في المملكة المتحدة ، و القطاعات تلك الواعدة بالنسبة للمتعاملين الجزائريين.

و من جهته ، عرض السيد عصماني (مدير المجلس الجزائري البريطاني للأعمال ـ UKABC) دور المجلس الجزائري البريطاني للأعمال ، متبوعا بعرض حول خصائص اقتصاد المملكة المتحدة و معلومات إحصائية حول الأسواق الرئيسية المستوردة التي تهم المتعاملين الجزائريين.

و قد قدم كل من السيد حلوب ( فرتكس بيزنس سانتر VBC) و السيد خان (ر.م.ع جي.أو.أس أنجينيرينغ GES ENGINEERING) على التوالي ، عرضا حول الموضوعين التاليين:
   - مشروع تصدير منتجات علامة فرتكس نحو المملكة المتحدة ؛
   - قدرات تصدير الطاقات المتجددة من الجزائر.

و تطرق السيد زموشي (عضو مؤسس UKABC) في مداخلته إلى فرص دخول المنتجات الجزائرية إلى سوق المملكة المتحدة ، تحسبا للسيناريو المنتظر و المتعلق بإمكانية انسحاب استثمارات المؤسسات التابعة إلى بلدان الإتحاد الأروبي من المملكة المتحدة و العكس بالعكس.   
و قد اقترح السيد زموشي على الحضور المحاور التي قد تمكن من تموقع المؤسسات الجزائرية في سوق المملكة المتحدة ، و تلخص هذه الاقتراحات كالتالي :  
  - ضرورة الشروع في دراسات تقنية اقتصادية للتموقع في هذه السوق ، بالاعتماد على الخدمات التي يقدمها المجلس الجزائري البريطاني للأعمال UKABC ؛
  - و على المستوى الحكومي ، ضرورة الإجتماع حول طاولة المحادثات ، لتحضير استراتيجية التموقع في السوق البريطانية ؛
  - إعادة تنظيم المنتجين الجزائريين لاسيما منتجي شعبة الخضر و الفواكه ، على شكل جمعيات تصديرية لتحضير إستراتيجية تسويقية تستهدف السوق البريطانية ؛
  - الإستعانة بالمهاجرين الجزائريين لترقية المنتجات من "صناعة جزائري"، على مستوى هذه السوق.

و في نهاية هذا إلقاء تم فتح نقاش ثري سمح للمتعاملين و ممثلي الجمعيات المهنية برفع انشغالاتهم ، و المتعلقة أساسا بـ :

   - تقديم طلب لدى ممثلة سفارة المملكة المتحدة بالجزائر لتشجيع بعثات استكشاف السوق البريطانية لفائدة القطاع الخاص ؛
   - تنظيم ورشات عمل حول مواضيع مختلفة لقطاع النشاطات التي تبحث عن فرص في سوق المملكة المتحدة ؛
   - تنظيم بعثات استكشاف لفائدة المتعاملين الجزائريين و نظرائهم البريطانيين ، من طرف المجلس  الجزائري البريطاني للأعمال UKABC بالتعاون مع غرفة المملكة المتحدة للاستيراد (THE IMPORT HOUSE UK) ؛
   - مراجعة إجراءات منح التأشيرات لفائدة رجال الأعمال الجزائريين ؛
   - غياب المعطيات  المتعلقة بالرسوم الجمركية و تعريفات على السلع في المملكة المتحدة بعد البريكسيت ؛
   - متطلبات دخول السلع الجزائرية إلى السوق البريطانية و المتعلقة بالمعايير و شهادات الصحية و شهادات الصحة النباتية و التغليف و الوسم ببطاقات التصنيف ، و التي يراها المتعاملون الجزائريون جد صارمة ؛
   - ضرورة إمضاء اتفاق تجاري تفضيلي لتنشيط تدفق المبادلات الإقتصادية و التجارية بين البلدين.

 

يمكنكم تحميل المداخلات التي تم تقديمها خلال اليوم الإعلامي من الروابط التالية:

- السيدة جاكلين مولان/ UKABC Presentation
- السيد عصماني/ CEO UKABC Presentation 
- الدكتور د.خان/ Exportation énergétique basée sur les énergies renouvelables
- (جاستين ماكري)/ Page de contact THE IMPORT HOUSE

 

آخر تعديل على الأحد, 14 يناير 2018

حول الوكالة ألجكس

   تعد الوكالة الوطنية لترقية التجارة الخارجية (ألجكس) مؤسسة عمومية ذات طابع إداري . وقد تأسست عام 2004 بموجب المرسوم التنفيذي رقم 04-174 المؤرخ في 12 جوان 2004م.

   تعتمد وكالتنا سياسة توسيع المبادلات التجارية والاندماج الدولي،كما تعمل تلعب دور الوسيط بين مؤسسات الدولة و المصدرين الجزائريين                              اقرأ المزيد ...

 

تعاون

تعود علاقات الاتحاد الأوروبي مع الجزائر إلى ...
يندرج برنامج دعم تفعيل اتفاقية الشراكة (P3A) في ...